ساكنة مارينا سمير بمدينة المضيق وتطوان تعيش كابوسا من الفوضى وانعدام النظام والأمن العام

أكثر من أسبوع وساكنة مارينا سمير بالمضيق تتحرك من اجل الحصول على حقوقها كمواطنين وكساكنة بالحي من أجل إنهاء الفوضى والعشوائية للسيارات التي تترك الأماكن العامة للوقوف فيها وتتعمد الدخول إلى الحي بحجة أنه مكان عمومي لكي تزرع الفوضى والقلق بين السكان والحي اي مارينا سمير الذي هو عبارة عن مركب سياحي علىالشاطئ  والدي كان منذ سنوات يتمتع بهدوء ونظام وأمن وحاليا تدهورت الأوضاع وبدأت الفوضى تسود منذ أكثر  من اسبوع على مرى ومسمع من السلطات المحلية التي تلقت شكاية من الساكنة وبلا استجابة

وعلاوة على ذالك بدأت الازبال وانعدام الأمن يتكاثر حيث يصرخ السكان من أجل التدخل لإنهاء الفوضى والعشوائية
مع العلم ان الساكنة تحتاج إلى أكثر من ساعة للدخول او الخروج إلى منازلها

والبارحة بقيت سيارة الإسعاف ورجال الإطفاء أكثر من نصف ساعة عالقة في الممر بعد ما أغلقه زوار الشواطئ ويهددون الساكنة بالقتل  والسب والشتم ولا مغيت الى حدود الساعة

 

المصدر : المواطن ببروكسل

À propos Lahcen Hammouch