جلسة تصالح مع « الطفل الداخلي » مع الكوتش نادية من المغرب

بالنسبة للكوتش نادية ا، لفكرة هي أن بلوغ طفلك الداخلي يمكنك من العثور على جذور مشاكلك كشخص راشد، والعمل على الطفل الداخلي يمكن أن يساعدك في  اكتشاف وتحرير المشاعر المقموعة التي تقيدك،و في مساعدتك  أيضا على التعرف على احتياجاتك التي لم تلبّ، ومساعدتك على فك/تسوية الأنماط غير المساعدة، ومنحك فرصة لزيادة وتطوير اهتمامك بذاتك، ومساعدتك على أن تصبح مبدعا ومرحا كما يساعدك على تقوية احترامك الذاتي

À propos Lahcen Hammouch